أمسية شعرية في الحديقة

تتمحور هذه النسخة من أمسية “باك يارد بويتري” الشعرية حول فكرة النزوح، وهي تجمع باقة من الشعراء في ليلة الإلقاء الشعري هذه عند الخور في حديقة جداف ووترفرونت للفنون. ويقدم هذا البرنامج الذي يتم تنفيذه بالتعاون مع مبادرة “باك يارد بويتري” نتاج ورشة العمل التي استلهمت إبداع الفنانة اليابانية شيهارو شيوتا “مغادرة”. ويشارك في الأمسية الشعرية كلاً من سلمى علوي، محمد طارق أنيس، مهران عزام، خالد بلال، عرفة المغيري، ويورخي مونتيروسا. وهي فعالية ضمن سلسلة “عروض الأداء” في حديقة جداف ووترفرونت للفنون.

الحضور مجاني وللجميع. وننصح الضيوف بإحضار وسائد للجلوس إليها أو الاتكاء عليها لمزيد من الراحة والاستمتاع في أجواء الحديقة المفتوحة.

“باك يارد بويتري” مبادرة مجتمعية هدفها توفير مجال لهواة ومحبي الشعر في الإمارات لتقديم مواهبهم وفرصة الإلقاء الشعري. وأطلقت صفوة هاشم وقطوف يحيى سلسلة اللقاءات الشعرية “باك يارد بويتري” بهدف توفير منصة متعددة الثقافات للشعراء الشباب لمشاركة قصصهم وتجاربهم في أجواء تفاعل إبداعي. وأقامت المنصّة باقة من الفعاليات وورش العمل في أبوظبي،ودبي، ولندن، والخرطوم، والدوحة، وتسعى دوماً لأن يحلق الشعر متجاوزاً الحدود الجغرافية.

انـظر جميع الفعاليات

تأكيد الحضور لهذه الفعالية

شارك