ماديات مستعارة

 

يضمُّ المعرض أعمالًا من مجموعة فن جميل ترصد استخدامات المواد في الممارسات الفنية المعاصرة. وعبر تركيزها على أنماط  مختلفة من التعابير الفنية، كالمجسّمات  والتركيب ، والتجميع، والتخطيط، والتصوير الفوتوغرافي، والرسم، والأداء، تُسائل الأعمال المعروضة سبل تلَقّينا للموادِ وطُرقَ فهمنا لما تُمثّله.

يستضيف المعرضُ فنانين محليين، وإقليميين، ودوليين، تُبرز أعمالهم المقاربات العامة المُتّبعة في الممارسات الفنية التي تنهض الموادُ والأغراضُ بقِوَامِها. ويرصدُ أولئك الفنانون، في ما يصنعونه يدويًّا أو بواسطة الآلات، مقاربات تقليدية وغير تقليدية، وهم غالبًا ما يُدخلون  في عملية بنائهم الأشكال والأفكار الجديدة أغراضًا متروكةً أو هامشية من الحياة اليومية.

والمواد المُقدّمة في المعرض هي مواد خضعت للتحوير والتحويل، أو جرت إعادة صياغتها، فحافظت في بعض الأحيان على تطابقها مع ما تمثّل، وتمرّدت في أحيان أخرى على نقاء التصنيف وجموده. ويستكشف الفنانون عمليات الصنع، ويتحرّون في خصائصِ موادهم المختارة وسِماتِها وفي كيفية تأويل تلك الخصائص والسِمات وفهمها ضمن السرديات الاجتماعية والسياسية والثقافية والاقتصادية.

يضمّ المعرض أعمالًا لثمانية عشر فنانًا وجماعة فنية، هم: عادل عبد الصمد، هايغ ايفازيان ، عباس أخڤان، ديانا الحديد، دعاء علي، فيصل بغريش ،  وليد بشتي، فيكرام ديفتشا ، جايسون دودج ، زهره الغامدي، بيتا قزل اياغ ، محمد كاظم، آزادي كوكر ، سينثيا مارسيل ، كيتا ميازاكي ، سلاڤز و تتارز، موفات تاكاديوا ، وماريو غارسيا توريس.

 

انـظر جميع الفعاليات