فيليكس جونزاليس- توريس

فيليكس جونزاليس- توريس

بلا عنوان (ركن كعكات الحظ)، 1990

كعكات الحظّ، إمداد لا نهائي

الأبعاد الإجماليّة تختلف مع كلّ تركيب

التركيب الأساسي: نحو 10 آلاف كعكة حظ

نسّقت أندريا روزيناس تمثيل هذا العمل كجزءٍ من معرض شامل متعدّد المواقع. ومركز جميل للفنون هو جزء من مجموعة مؤلّفة من ألف كيان فرديّ ومؤسّساتي دُعيت لتقديم العمل كـ”مكانٍ” في رحاب كلّ كيانٍ منها، وليمثّل ذلك التقديم بمجموعه “موقعًا” شاملًا وممتدًّا. وكان فيليكس جونزاليس توريس استخدم بأعماله في معظم الأحيان أكداسًا أو رزمًا من الأغراض والأشياء، ويتفكّر العديد من أعماله، من ضمنها بلا عنوان (ركن كعكات الحظ) بنواحي الإحياء والخسارة. كما ساءل الفنانُ العلائقَ القائمة بين الأعمال الفنيّة وأنظمة القيم والجمهور.

يتزامن المعرض مع إطلاق الموقع الإلكتروني الجديد لمؤسسة فيليكس جونزاليس-توريس

فيليكس جونزاليس-توريس (1957-1996) كان فنّانًا أميركيًّا بارزًا وناشطًا ينشغل عبر العديد من الوسائط. وكان عضوًا في “جروب ماتيريال” (مادّة الفريق)، الجماعة الفنيّة النيويوركيّة التي عمل أعضاؤها متعاونين فيما بينهم لإطلاق خدمات تعليميّة اجتماعيّة وللفعل الثقافي. وكان فيليكس طرح على الدوام سؤال التالي: “كيف تتكوّن الثقافة، ولمن تتوجّه؟”واشتهر جونزاليس بأعماله المكدّسة، مستخدمًا فيها السكاكر والحلوى وغيرها من أشياء الحياة اليوميّة. وتتطرّق أعماله إلى قضايا الهويّة والرغبة والأصالة، والخسارة، ومعالم التبدّل في المجالين العام والخاص.

انـظر جميع الفعاليات

شارك