قراءات من الخليج (اللغة الانجليزية)

مكتبة جميل تقدم مجموعة قراءة باللغة الإنجليزية تحت شعار قراءات من الخليج، وهي تشتمل على خمسة متحدثين، بدءاً من أبريل وحتى أغسطس 2019.

تناقش مجموعة قراءات من الخليج خبايا العيش والعمل في منطقة الخليج العربي، انطلاقاً من النظرية الحضرية والبنى الاجتماعية وأدبيات الدراسات الخليجية. وتتنوع الجلسات لجهة المقاربة ومحور التركيز، ما بين التطور الحضري والحضرية المباشرة والمؤثرات السياسية في الثقافة العامة، مع تناول ثقافة “المانجا” نموذجاً.

للتسجيل، يرجى التواصل بالاسم كاملاً وتحديد الجلسات المفضلة عبر البريد الإلكتروني: [email protected]. تقبل كل جلسة 15 مشاركاً، بأولوية التسجيل. وعلى المشاركين الالتزام بالتعليمات الخاصة بمواد القراءة.

ترسل القراءات مباشرة إلى المشاركين المسجلين.

رنا المطوع – 27 أبريل

تتناول هذه الجلسة الأدبيات التي تناولت مفهوم التحول الحضري واستغلال المساحات العامة في الخليج. وهي تقارن بين مقاربتين شهدتهما المنطقة في الأدب والأبحاث. مقاربة تصور التطورات الجديدة باعتبارها منفصلة ونظيفة والمساحات الأقدم باعتبارها أصيلة وعامة؛ بينما تقدم المقاربة الثانية خطاباً يستكشف المعاني الاجتماعية وراء تلك المساحات التجارية الأحدث والأكثر عصرية.

رنا المطوع باحثة إماراتية تسعى حاليًا للحصول على شهادة الدكتوراه في جامعة أكسفورد في مجال التأثير الحضري في منطقة الخليج. وهي تستكشف من خلال أطروحتها الحياة اليومية للإماراتيين المنتمين إلى الطبقة الوسطى والمقيمين في البلاد منذ فترات طويلة، وعلاقتهم بمدينة دبي. ولها دراسات في مسألة بناء الهوية الوطنية، الجندرية، والتعليم في منطقة الخليج.

محمد الشيباني – 22 يونيو

يتناول خلال الجلسة شهرة وانتشار ثقافة المانجا في منطقة الخليج، والتبعات الثقافية والسياسية لهذه الظاهرة، انطلاقاً من اختيار المؤديين الصوتيين للدبلجة العربية، وصناعة الدبلجة ذاتها، وكذلك الموسيقى التصويرية والمؤثرات الصوتية. ويركز النقاش على تتبع التسلسل الزمني والتفرعات الثقافية والقراءات النقدية لهذه النوعية من الأعمال الفنية.

محمد الشيباني فنان إماراتي متخصّص في رسم الروايات المصوّرة (الكومكس)، وحائز على شهادة بكالوريوس العلوم في التصميم الجرافيكي من الجامعة الأمريكية في الشارقة، وشهادة الماجستير في الفنون الجميلة في مجال الروايات المصورة من كلية سافانا للفنون والتصميم. وقد عرض أعماله في استوديو “إف إن ديزاين” خلال أول معرض تجريبي له، وأول مشروع لمعرض ميغا. ساهم محمد أيضاً في “آمور” المجلّة الشاملة، فقدّم فيها رؤيته الخاصة لغلاف قصّة عودة فارس الظلام لفرانك ميلر. يقيم محمّد في دبي ويقضي وقته المخصّص للرسم ما بين إنجاز الأعمال واستمداد الإلهام من بنات إخوته.

أدينا همبل – 27 يوليو

عرف المشهد الحضري لمدن الخليج العربي نمواً ملحوظاً على مدى العقود الماضية. وفي حين أن المدن مظهر تتجلى فيه سمات التقدم الثقافي والاقتصادي والتكنولوجي في زمان ومكان بعينه، فهي أيضاً استجابة لاحتياجات المجتمع على النحو الأمثل. فكيف تختلف التنمية التشاركية الحضرية في الخليج عن مثيلاتها في بقاع أخرى من العالم؟ وما هي العوامل التي تكفل نجاحها؟

أدينا همبل مهندسة معمارية تعيش في دبي. تشغل وظيفة أستاذة مساعدة في كلية الفنون والصناعات الإبداعية بجامعة زايد في دبي. وهي تشغل منصب مدير البحوث لفريق التقييم الفني في الجناح الوطني لدولة الإمارات العربية المتحدة في بينالي فينيسيا، ومن قبل كانت مدير البحوث في حي شينداغا التاريخي. حازت أدينا همبل على درجة الماجستير في الهندسة المعمارية من الجامعة التقنية في درسدن بألمانيا، كما درست في جامعة كولومبيا في نيويورك وأكاديمية نيويورك للأفلام.

جورج كاتودريتيس – 3 أغسطس

بدايةً من مقاله المنشور في العام 2004 بعنوان “حاضرة دبي وبزوغ الفانتازيا المعمارية”، وحتى مقاله في العام 2018 بعنوان “هواة المركز الطارد وعبثية التخوم”، ومن الجانب “الضخم” إلى الجانب “الاجتماعي”، تناول جورج شتى جوانب المدينة. ومع ذلك، تبقى دبي ملهمةً بتطورها الحضري المستقبلي. ففي مجال التطورات العقارية الوافرة، حيث يباع الخيال كونه حقيقة واقعة، لم يعد هناك مكان حقيقي لما هو واقعي. ومن المفارقات أن قلب دبي عكس ذلك: صارت الحقيقة متخيلة. لا يوجد ماض معماري لنتذكره بحنين رومانسي، بل لا خيال سوى نحو المستقبل، ولا تأمل إلا في الحاضر: إنه النمو الحضري المباشر.

جورج كاتودريتيس، معماري وباحث أكاديمي. وهو أستاذ ورئيس قسم العمارة في الجامعة الأميركية في الشارقة. درس ودرّس في جمعية العمارة في لندن، وعمل أستاذاً زائراً في العديد من المدارس حول العالم. وقام بتنفيذ عدد من المشاريع في أوروبا والشرق الأوسط، كما نشرت له أبحاث في العمارة المعاصرة، والبناء الحضري، والنظرية الثقافية ووسائل الإعلام الرقمية. تتركز مشاريعه حول مفهوم “المدينة” في الإمارات وتحولاته في القرن الحادي والعشرين. كما يشغل حالياً منصب المحرر المشارك في كتاب التصميم المعماري “الإمارات العربية المتحدة والخليج: العمارة والتوسع العمراني الراهن”.

انـظر جميع الفعاليات