من الألف إلى الياء: عروض رسوم متحركة وتمارين كتابة مع أنيتا شيشاني

تهدف ورشة العمل هذه إلى توجيه المشاركين في رحلة تأمل ذاتي من خلال عرض ثلاثة أفلام رسوم متحركة قصيرة والإجابة عن سلسلة من الأفكار المحفزة الكتابية. غالبًا ما تأتي اللبنات الأساسية للأخلاق، والتي تقدم فهمًا لمعاني الخير والشر من الألف إلى الياء، على شكل رسوم كرتونية للأطفال، فهذه هي القصص الأولى التي تُقَدّم إلى الناس. تتضمن هذه المجموعة من الرسوم المتحركة من فيلمًا سوفيتيًا يستند إلى قصة سويدية، وفيلمين أمريكيين. تراعي هذه المجموعة كيف تميل معظم قصص الأطفال من جميع أنحاء العالم نحو تشجيع الناس إلى السعي نحو أفكار عالمية تدعو للخير مثل اللطف والرحمة ونكران الذات واللطافة والكرم. ويسعى القسم الثاني من الورشة من خلال تمارين الكتابة إلى طرح أسئلة على كل مشارك حول كيفية توافق أفكارهم الحالية للنجاح مع معتقدات طفولتهم، كما يسعى أيضًا إلى الكشف عن كيف سمحت وأيدت الأجيال التي نشأت على هذه المُثل القوية عن اللطف، والتي كانت تظهر على الشاشة باعتباره نموذجًا مثاليًا، بحصول الكثير من الضرر حول العالم، بل وحرضت عليه. كيف انتقلنا من الألف إلى الياء؟ هل سيستمر هذا في الحدوث؟ كيف نذكر أنفسنا بشجاعة طفولتنا؟

أنيتا شيشاني تخرجت من جامعة نيويورك أبوظبي بدرجة البكالوريوس في تاريخ الفن. وهي فنانة وقيمة فنية من أصل شيشاني، متخصصة في الفن العربي والإيراني الحديث والمعاصر. تكرس أنيتا جهدها لأرشفة أعمال الفنانين الشيشانيين المعاصرين، كما تستثمر في البحث عن ظاهرة الحروفية بين الفنانين العرب.

الصورة: لقطة من فيلم جونيور وكارلسون (1968) للمخرج بوريس ستيبانتسيف

 

 

 

انـظر جميع الفعاليات

شارك

قد تكون مهتماً أيضاً بـ