ورشة عمل للكبار – التطريز

تتناول ورشة العمل التي تنفذها جوانا بركات السياق التاريخي والثقافي لفن التطريز في أنحاء فلسطين، متتبعة ما لحق به من تغير وتطور شكلاً وموضوعاً بعد العام 1948. ويتعرف المشاركون على أساليب الفنانين المختلفة في التطريز المعاصر، وبعد ذلك يتعلمون أسرار “الغرز”، قبل أن يعملوا على صنع تطريزات من ابتكارهم. وتنعقد ورشة العمل هذه بالتزامن مع معرض جائزة جميل 5 وهي مستوحاة من عمل مجموعة نقش.

أهداف ورشة التطريز
الفكرة الاساسية وراء الورشة هي فهم جديد للتاريخ والثقافة التي ينبع منها فن التطريز، وما يحمله من أشكال ومضمون، وما يستدعيه من مهارات ومواهب.

الفئة العمرية: أكبر من 18 عام
يرجى العلم بأن المشاركة مجانية ولكن التسجيل المسبق مطلوب لضمان الحجز.

جوانا بركات تهتم جوانا، الفنانة المقيمة في أبوظبي، بإبتكار أشكال بديلة من التواصل الفني، فهي تجمع بين عناصر الرسم والتصوير والتطريز الفلسطيني لتحدي ومُساءلة الأفكار الجماعية والأفكار النمطية باستخدام جمالية فلسطينية معاصرة معاد تصورها. ومن الجدير بالذكر أن عندما كانت تبلغ جوانا عاماً واحداً انتقلت مع عائلتها الى الولايات المتحدة من القدس حين قرر والدها فتح معرضه الفني في لوس أنجلوس، وذلك كان له أثر الكبير على جوانا في تبلور فهمها العميق للفن وتطوير اسلوبها الخاص.

 

 

انـظر جميع الفعاليات

تأكيد الحضور لهذه الفعالية

شارك