ترأس أنطونيا كوادر عمل فن جميل بالمملكة العربية السعودية والإمارات العربية المتحدة، وتشرف على مختلف البرامج الفنية والتراثية والتعليمية. انضمت أنطونيا إلى فن جميل في عام 2016 وكُلفت بمهمة تطوير مركز جميل للفنون بدبي، وحي: ملتقى الإبداع بجدة، وإرساء مرحلة جديد من النمو الجذري للمؤسسة. شغلت أنطونيا في السابق منصب مديرة آرت دبي خلال الفترة من (2010 إلى 2016)؛ ومديرة المشاريع في مجلّة بدون، ولها كتابات كثيرة حول الفن والسينما في الشرق الأوسط.

تتمحور ممارسة عبد الغني المهنية في كتابة وتصميم المحتوى الخاص بأعمال مركز جميل للفنون، بغية جذب الجمهور ليتفاعل مع الأنشطة ويكون جزءًا من مجتمع جميل. وكان عبد الغني أحد أفراد التجمع الشبابي في المركز، عبدالغني ولد و ترعرع في إمارة رأس الخيمة، وقد تخصص في فن النحت.

تعمل أبيرامي مع مجموعة مكتبة جميل وتساعد في الفهرسة والمقتنيات وأنظمة المكتبة بالإضافة إلى مساعدة زوار المكتبة في البحث. وقد درست تصميم المعارض، حيث ركزت على السرد الروائي والأنظمة المكانية والتفاعل الجماهيري. وأنشأت أبيرامي، من خلال منحة مؤسسة فورد، مجموعة وايت لاينز؛ وهي مجموعة تقصي اجتماعي في سرديات الصحة العقلية للشباب من خلال التصميم والبحث والفن التشاركي والممارسات الإبداعية.

درس ألبرت التصميم الداخلي في الجامعة الأمريكية في الشارقة وعمل في مجال الديكورات الداخلية المنزلية قبل أن ينصرف تركيزه واهتمامه إلى عالم الفن. يعمل ألبرت عن كثب مع الفنانين والقيّمين الضيوف بمركز جميل للفنون، بالإضافة إلىالمعارض والمقتنيات الخاصّة.

درس برنت تكنولوجيا المعلومات ونظم المعلومات في جامعة بريغهام يونغ بهاواي. يتمتع برنت بشغف قوي تجاه مساعدة الناس (والفنانين!) من خلال التكنولوجيا، وتتجلى موهبته بوضوح في أعماله من تصوير فوتوغرافي وتصميم صور، والتي تتميز بعمق معانيها. انضم برنت إلى فريق مركز جميل للفنون بعد إبتكاره جائزة فنية وبرامج أخرى للفنانين الصاعدين في عُمان.

تشرف كارلا على تطوير فن جميل برعاية الشراكات وشبكة العلاقات وجذب التبرعات. وقد درست تصميم المنتجات في مدرسة لوزان كانتونال للفنون في سويسرا، وعملت قبل الانضمام إلى فن جميل مع العديد من الأسماء الرائدة مثل بربري وفيفيان ويستوود وزها حديد قبل أن تنشئ ستوديو التصميم الخاص بها. تتمتع كارلا بصلات قوية في مجتمع الفن والتصميم وهي حاصلة على عدة جوائز في التصميم مثل جائزة ميسون آند أوبجت للمواهب الصاعدة وجائزة فاونديشن بوجوسيان في التصميم ببروكسل.

يعمل كريستوفر، بصفته منسق قسم المرافق بمركز فن جميل، على صيانة وأمان المركز والتأكد من عمل الأجهزة والمعدات بشكل جيد لفريق وزوار فن جميل. وهو حاصل على شهادة في هندسة الاتصالات الإلكترونية وعمل سابقًا كمهندس دمج أنظمة قبل الالتحاق بفن جميل. وفي أوقات فراغه عندما لا يعمل على إكتشاف الأخطاء و إصلاحها ، فإنه يستمتع بمشاهدة أفلامًا وثائقية عن العلوم والطبيعة.

تتولى داون إدارة سلسلة مقتنيات فن جميل والمعارض المرتبطة بها، وكلاهما في مركز جميل للفنون، وإعارة المقتنيات للمتاحف الشريكة إقليمياً ودولياً. عملت داون في السابق لدى مؤسسات الفنون والمهرجانات في أستراليا، واسكتلندا، والإمارات العربية المتحدة، قبل أن تتولى مؤخراً قيادة مشاريع غير ربحية في آرت دبي. تتمتع داون لديها بخبرة طويلة في مقتنيات المتاحف، والمعارض، والبرامج، ومبادرات توعية الجمهور، والمشاريع المجتمعية.

دينا هي المصممة الخاصة بمؤسسة فن جميل وخريجة تجمع شباب جميل. ممارستها الحالية تتبع عملية بحثية مكثفة لاستكشاف طرقًا متعددة لدمج أشكال مختلفة من الوسائط، وتجد هذا التحول المتواصل في الممارسة والمزج من صميم عملها في التصميم. تستمتع دينا بأعمال التشفير والبرمجة، مما قادها للفوز بالدعوة المفتوحة لعروض شاشة LED على برج خليفة عام 2020 وتم عرض فيلم الرسوم المتحركة الخاص بها.

فرانسيس شغوف بالتصميم والبيع بالتجزئة وينسق مع المبدعين والناشرين المحليين والإقليميين والعالميين لتجميع مجموعة منتقاة بعناية من الأفكار الأصلية والهبات الرائعة والكتب. كما يدير فرانسيس العمليات اليومية للمتجر ويعمل عن كثب مع فريق الاتصالات لضمان وصول آخبار متجر فن جميل والعروض المتاحة إلى الجميع.

تعمل هيا كمنسق البرامج والفعاليات خلف الكواليس وكذلك العمل مع الجمهور. يشمل عملها تخطيط وتنفيذ البرامج العامة والفعاليات السنوية مثل إلى الأرض وأمسيات ليالي رمضان. كما تقود هيا جولات باللغة العربية في مركز جميل للفنون بهدف التركيز على المشاركة المجتمعية والتواصل. تهتم هيا بشكل خاص بالصحة، لذا تصمم برامج تدمج الفن والتأمل الواعي.

يعمل جواد كنقطة اتصال بين فن جميل والجهات الحكومية لإنجاز المعاملات الخاصة بالهجرة والجوازات والتراخيص. يتمتع جواد بخبرة تصل لأكثر من 10 سنوات في الإمارات العربية المتحدة، عمل خلالها في شركات دولية مرموقة، وساهم في إنشاء العديد من شركات الأعمال الجديدة.

تشغل جيني وظيفة مساعد المدير المالي وتعمل عن كثب مع أعضاء فريق فن جميل في جميع الأقسام. وقد عملت في وقت سابق مع درايف مينا لدى شركة عبد اللطيف جميل للإعلانات (ALJASC). تتمتع بخبرة 18 عامًا في المجال المالي، كما تعاملت مع المجال الإبداعي لمدة 8 سنوات . هي حاصلة على شهادة الماجستير في إدارة الأعمال. وعلى الرغم من انشغالها بالأعمال المالية على مدار الساعة طوال أيام الأسبوع، إلا أنها دوماً تخصص وقتًا للقراءة.

تولى كريم مسؤوليات مختلفة متعلقة بالمحاسبة منذ انضمامه إلى فريق الإمارات في أوائل عام 2021، مع التركيز بشكل خاص على متجر فن جميل في مركز جميل للفنون. تتضمن خبرة كريم السابقة أعمال المحاسبة والمراجعة في كل من دولة الإمارات العربية المتحدة وقطر.

ينصب تركيز لانا على تطوير البرامج والشراكات التي تُعنى بقطاع واسع من الجماهير، والتي غالباً ما تكون خارج إطار المعرض، بما في ذلك برنامج فن جميل للتكليفات الفنيّة. عملت لانا في السابق بقسم الإدارة والتوعية الجماهيرية في مؤسسة بلومزبري قطر للنشر، ومهرجان الدوحة تريبيكا السينمائي. حصلت لانا على درجة الماجستير في الدبلوماسية العامة، وتلقّت منحة برنامج فولبرايت التي قادتها إلى إجراء أبحاث عن شراكات الأفلام بين الأردن والولايات المتحدة الأمريكية.

لوكاس هو قيّم معارض فنية في مركز جميل للفنون، ويتعاون بشكل وثيق مع الفنانين والباحثين لتقديم معارض ومؤلفات وتكليفات جديدة لحديقة جداف ووترفرونت للفنون. عمل لوكاس كقيّم في مركز بيتونسالون للفنون والأبحاث في باريس قبل التحاقه بمركز جميل للفنون، كما عمل سابقًا في متحف سرسق في بيروت. لديه اهتمام خاص بالممارسات القائمة على البحث مع التركيز على الجانب الاجتماعي والتاريخي، وكذلك لديه جانب اهتمام خاص بالحيوانات (خاصة القطط).

انضمت ماريان إلى فريق فن جميل في 2018 وتتمتع بخبرة تزيد عن 7 أعوام من العمل مع العديد من العلامات التجارية للبيع بالتجزئة بالإمارات العربية المتحدة، بما في ذلك المكتبات على سبيل المثال لا الحصر. كما تركز ماريان بصفتها مساعدة بيع بالتجزئة في فن جميل على خدمة العملاء والتجارة.

يشغل محمد منصب المدير المالي في فن جميل، لخبراته في الإدارة المالية والمراجعة والتدقيق وإعداد تقارير المصروفات والموازنات. التحق محمد بفن جميل في يناير 2019، وكان في السابق محلل مالي أول في شركات الطاقة والمياه بمجموعة عبد اللطيف جميل.

درس مراد الهندسة المعمارية في الولايات المتحدة الأمريكية والأردن، ومارس التصميم في الإمارات العربية المتحدة قبل انضمامه إلى فن جميل، حيث يعمل الآن مع فريق التعليم الذي تتركز فعالياته على الشباب، والتكنولوجيات، والمشروعات الخاصة. يولي مراد اهتماماً خاصاً بالنهج متعددة التخصصات لبناء مجتمعات وخبرات تعليمية متنوعة.

تشرف مريم على الموارد البشرية وتكنولوجيا المعلومات والمرافق والأنشطة اليومية لمركز جميل للفنون، وتتمتع بخبرة طويلة في تطوير البنى التحتية المترابطة للمشاريع الناشئة، وكانت قد عملت سابقاً على إدارة العمليات والتنسيق مع المحللين السياسيين المعنيين في مركز دلما للدراسات. تهوى مريم تصميم الأزياء وتعّد نفسها بأنها ناقدة في عالم المطاعم.

ينصب عمل نادين على استوديوهات الأبحاث، وأنشطة المقتنيات، ومجموعات القراءة، والمشاريع المجتمعية. نالت نادين درجة البكالوريوس من كلية كامبرويل للفنون تتويجاً لموهبتها وممارستها الفنية. وتتمثل مجالات اهتمامها في الطرق السريعة، والجسور، ومنصات المراقبة، والنماذج المصغرة، وتصميم الإطلالات الممتدة والمناظر الفسيحة بالمدن.

تعمل نادين في فن جميل مع فريق إدارة المعارض والمجموعات على البحث وتطوير وتنظيم المعارض والمؤلفات لكل من مركز جميل للفنون وحي جميل بجدة. لدى نادين شغف بالزراعة وعلم النبات وقد عملت عن كثب مع المزارعين الإماراتيين على مشاريع مثل المعرض الفردي لسارة أبو عبدالله ولجنة معرض حديقة الفنان الذي يقام مرتين في العام.

تدير نورا برنامج المعارض في مركز جميل للفنون، وتساهم في طرح أفكار التقيّيم في جميع المجالات. شغلت نورا العديد من المناصب الأخرى في السابق حيث تولت إدارة البرامج في متحف سرسق في بيروت، وتولت كذلك تنظيم البرامج العامة بمتحف تيت في لندن، وهي حاصلة على درجة الماجستير في الأنثروبولوجيا والسياسة الثقافية من كلية غولدسميث في لندن، حيث قامت أيضاً بتصميم وتدريس دورة الماجستير "علم أصول التعليم النقدي في الفضاء المتنازع عليه" في مركز الفنون والتعلم في نفس الجامعة.

راهول هو قيم معارض فنية بمؤسسة فن جميل ويساهم في دراسة وتطوير المعارض والبرامج في مركز جميل للفنون وحي جميل في جدة. كما تشمل اهتماماته الحالية الأنظمة الاجتماعية التقنية والتعليم وممارسات المجتمع المحلية متعددة التخصصات. وهو حاليًا عضو في المجلس الاستشاري التنظيمي والمجلس التحريري لبرنامج نيو ألفابت سكول في بيت ثقافات العالم في برلين، وهو أيضاً استشاري تنظيم المعارض في مؤسسة ستوري أوف، وهي منصة تعليمية متعددة المجالات في غوا بالهند.

تعمل روضة وراء الكواليس في تسجيل مجموعة فن جميل والبحث عن مصدرها والحفاظ عليها. وهي حاصلة على شهادة في تاريخ الفن وعلم المتاحف ومهتمة خاصة بالحفاظ الوقائي على الثقافة المادية. عملت روضة سابقًا مع قسم التعلم في فن جميل، قبل أن تنتقل بطبيعة الحال إلى فريق مقتنيات فن جميل.

تعمل ربى على تطوير الاتصالات الاستراتيجية والمتكاملة والعالمية لفن جميل عبر المملكة العربية السعودية والإمارات العربية المتحدة. درست ربى في قسم الإعلام والصناعات الإبداعية في معهد الدراسات السياسية بباريس، ثم عملت كصحفية وكتبت باستفاضة حول الفن في المنطقة وحول المطبوعات مثل فايس وفوغ وآرت أسيا باسيفيك.

تتولى ريتا يومياً الترحيب بزوار مركز جميل للفنون في إطار دورها كمنسّق مساعد لتجارب الزوار في المركز. عملت ريتا خلال مسيرتها المهنية في مجال الضيافة، الأمر الذي انعكس إيجاباً على شغفها بكل ما له علاقة بالفنون والثقافة.

تتولى سارة مسؤولية صياغة الخطط طويلة الأجل لمراكز جميل للفنون الجديدة والتوسع في المبادرات الحالية، خاصة في مجال التعليم وريادة الأعمال. وتشمل مهامها أيضاً إقامة شراكات مع المؤسسات التي تتشارك مع فن جميل في الأهداف والمقاصد. وقبيل انضمامها إلى فن جميل، عملت سارة مستشارةً إدارية تقدم المشورة لعملاء القطاعين الخاص والعام في قطاعي التعليم والثقافة.

تشرف أُنس على برامج التعليم في مركز جميل للفنون، والتي تشمل الزيارات المدرسية ومواد الأطفال والمبادرات البحثية ومكتبة جميل. تكن أُنس اهتماماً خاصاً بالثقافة البصرية ونظريات التأريخ البديلة، وعملت خلال السنوات العشر الماضية في البحث والبرمجة وتطوير المحتوى. شغلت أُنس في السابق مناصب عدة منها إدارة منتدى الفن العالمي في آرت دبي، وإدارة الأبحاث في مؤسسة الشارقة للفنون، وقيّم فني في بينالي الشارقة.