ترأس أنطونيا كوادر عمل فن جميل بالمملكة العربية السعودية والإمارات العربية المتحدة، وتشرف على مختلف البرامج الفنية والتراثية والتعليمية. انضمت أنطونيا إلى فن جميل في عام 2016 وكُلفت بمهمة تطوير مركز جميل للفنون بدبي، وحي: ملتقى الإبداع بجدة، وإرساء مرحلة جديد من النمو الجذري للمؤسسة. شغلت أنطونيا في السابق منصب مديرة آرت دبي خلال الفترة من (2010 إلى 2016)؛ ومديرة المشاريع في مجلّة بدون، ولها كتابات كثيرة حول الفن والسينما في الشرق الأوسط.

درس ألبرت التصميم الداخلي في الجامعة الأمريكية في الشارقة وعمل في مجال الديكورات الداخلية المنزلية قبل أن ينصرف تركيزه واهتمامه إلى عالم الفن. يعمل ألبرت عن كثب مع الفنانين والقيّمين الضيوف بمركز جميل للفنون، بالإضافة إلىالمعارض والمقتنيات الخاصّة.

تضيف كيرا خبرة رفيعة المستوى في عالم التسويق منذ إطلاق مركز جميل للفنون، فضلاً عن خبرتها التي تزيد عن عشر سنوات من العمل مع أشهر العلامات التجارية، والاستوديوهات، والفعاليات، بما في ذلك مهرجان لندن للتصميم، ومعرض صور لندن، ومعرض ميامي للتصميم، وصالون ديل موبيل في ميلانو، ومؤخراً مجموعة آرت دبي.

تتولى داون إدارة سلسلة مقتنيات فن جميل والمعارض المرتبطة بها، وكلاهما في مركز جميل للفنون، وإعارة المقتنيات للمتاحف الشريكة إقليمياً ودولياً. عملت داون في السابق لدى مؤسسات الفنون والمهرجانات في أستراليا، واسكتلندا، والإمارات العربية المتحدة، قبل أن تتولى مؤخراً قيادة مشاريع غير ربحية في آرت دبي. تتمتع داون لديها بخبرة طويلة في مقتنيات المتاحف، والمعارض، والبرامج، ومبادرات توعية الجمهور، والمشاريع المجتمعية.

يعمل جواد كنقطة اتصال بين فن جميل والجهات الحكومية لإنجاز المعاملات الخاصة بالهجرة والجوازات والتراخيص. يتمتع جواد بخبرة تصل لأكثر من 10 سنوات في الإمارات العربية المتحدة، عمل خلالها في شركات دولية مرموقة، وساهم في إنشاء العديد من شركات الأعمال الجديدة.

درس برنت تكنولوجيا المعلومات ونظم المعلومات في جامعة بريغهام يونغ بهاواي. يتمتع برنت بشغف قوي تجاه مساعدة الناس (والفنانين!) من خلال التكنولوجيا، وتتجلى موهبته بوضوح في أعماله من تصوير فوتوغرافي وتصميم صور، والتي تتميز بعمق معانيها. انضم برنت إلى فريق مركز جميل للفنون بعد إبتكاره جائزة فنية وبرامج أخرى للفنانين الصاعدين في عُمان.

ينصب تركيز لانا على تطوير البرامج والشراكات التي تُعنى بقطاع واسع من الجماهير، والتي غالباً ما تكون خارج إطار المعرض، بما في ذلك برنامج فن جميل للتكليفات الفنيّة. عملت لانا في السابق بقسم الإدارة والتوعية الجماهيرية في مؤسسة بلومزبري قطر للنشر، ومهرجان الدوحة تريبيكا السينمائي. حصلت لانا على درجة الماجستير في الدبلوماسية العامة، وتلقّت منحة برنامج فولبرايت التي قادتها إلى إجراء أبحاث عن شراكات الأفلام بين الأردن والولايات المتحدة الأمريكية.

تدير لمى مكتب الاستقبال في مركز جميل للفنون، وتعمل على تنسيق جداول الرحلات، وزيارات المتطوعين، والمجموعات. ولدت لمى ونشأت في دبي حيث حصلت على درجة الماجستير في إدارة السياحة الدولية والضيافة، وعملت في مجالات عدة مثل خدمة العملاء، والسياحة، والخدمات الفندقية.

درس مراد الهندسة المعمارية في الولايات المتحدة الأمريكية والأردن، ومارس التصميم في الإمارات العربية المتحدة قبل انضمامه إلى فن جميل، حيث يعمل الآن مع فريق التعليم الذي تتركز فعالياته على الشباب، والتكنولوجيات، والمشروعات الخاصة. يولي مراد اهتماماً خاصاً بالنهج متعددة التخصصات لبناء مجتمعات وخبرات تعليمية متنوعة.

تشرف مريم على الموارد البشرية وتكنولوجيا المعلومات والمرافق والأنشطة اليومية لمركز جميل للفنون، وتتمتع بخبرة طويلة في تطوير البنى التحتية المترابطة للمشاريع الناشئة، وكانت قد عملت سابقاً على إدارة العمليات والتنسيق مع المحللين السياسيين المعنيين في مركز دلما للدراسات. تهوى مريم تصميم الأزياء وتعّد نفسها بأنها ناقدة في عالم المطاعم.

ينصب عمل نادين على استوديوهات الأبحاث، وأنشطة المقتنيات، ومجموعات القراءة، والمشاريع المجتمعية. نالت نادين درجة البكالوريوس من كلية كامبرويل للفنون تتويجاً لموهبتها وممارستها الفنية. وتتمثل مجالات اهتمامها في الطرق السريعة، والجسور، ومنصات المراقبة، والنماذج المصغرة، وتصميم الإطلالات الممتدة والمناظر الفسيحة بالمدن.

تدير نورا برنامج المعارض في مركز جميل للفنون، وتساهم في طرح أفكار التقيّيم في جميع المجالات. شغلت نورا العديد من المناصب الأخرى في السابق حيث تولت إدارة البرامج في متحف سرسق وبيروت، وتولت كذلك تنظيم البرامج العامة بمتحف تيت في لندن، وهي حاصلة على درجة الماجستير في الأنثروبولوجيا والسياسة الثقافية من كلية غولدسميث في لندن، حيث قامت أيضاً بتصميم وتدريس دورة الماجستير " علم أصول التعليم النقدي في الفضاء المتنازع عليه" في مركز الفنون والتعلم.

تتولى سارة مسؤولية صياغة الخطط طويلة الأجل لمراكز جميل للفنون الجديدة والتوسع في المبادرات الحالية، خاصة في مجال التعليم وريادة الأعمال. وتشمل مهامها أيضاً إقامة شراكات مع المؤسسات التي تتشارك مع فن جميل في الأهداف والمقاصد. وقبيل انضمامها إلى فن جميل، عملت سارة مستشارةً إدارية تقدم المشورة لعملاء القطاعين الخاص والعام في قطاعي التعليم والثقافة.

تتولى سارة مهام تعريف المجتمع برسالة معارض وبرامج وفعاليات مركز جميل للفنون الجميلة عبر وسائل التواصل الاجتماعي، والتعاون مع الشركاء، والعمل مع المراسلين والنقاد في مجال الفنون. ولدت سارة ونشأت في دبي وهي معروفة بشغفها لاكتشاف واستكشاف ثقافات مختلفة من خلال السفر.

تعمل سوبيا وراء الكواليس في جميع فعاليات مركز جميل للفنون، بدءاً من افتتاح المعارض وانتهاءاً بمبادرات الجهات الخارجية. نشأت في الشرق الأوسط، وركزت على هذه المنطقة أثناء دراستها في مدرسة الدراسات الشرقية والإفريقية بلندن لنيل درجة الماجستير، التي تناولت فيها "باكستان المعاصرة" كموضوع لرسالتها، لتعود بعدها إلى منطقة الخليج حيث شغلت عدة مناصب في متاحف قطر وآرت دبي.

تشرف أُنس على برامج التعليم في مركز جميل للفنون، والتي تشمل الزيارات المدرسية ومواد الأطفال والمبادرات البحثية ومكتبة جميل. تكن أُنس اهتماماً خاصاً بالثقافة البصرية ونظريات التأريخ البديلة، وعملت خلال السنوات العشر الماضية في البحث والبرمجة وتطوير المحتوى. شغلت أُنس في السابق مناصب عدة منها إدارة منتدى الفن العالمي في آرت دبي، وإدارة الأبحاث في مؤسسة الشارقة للفنون، وقيّم فني في بينالي الشارقة.